القائمة إغلاق

10 فوائد يكتسبها الأطفال من الرقص

08/26/2020 – 15:00

قد لا يفكر الكثير من الآباء بأهمية اللياقة البدنية لأطفالهم، فأغلبهم سيكونون سعداء إذا تعلم أبناؤهم التكنولوجيا، هو تفكير جيد، لكن على الآباء تحمل تبعاته؛ لأن الكثيرين منهم سيقضون أوقاتهم في عالم افتراضي، بدلاً من الاستمتاع بكل الأشياء العديدة الموجودة لدينا في العالم الحقيقي. مدربة اللياقة البدنية الإسبانية Yolanda Gonzalez، تدل الأمهات على أهم فوائد الرقص للأطفال.

يمكن أن يكون دفع أطفالك لبدء الرقص مهمة صعبة، وقد يكون الأمر أسهل إذا تناقشت معهم، عن المتعة التي سوف يعيشونها مع الرقص، وللمساعدة في تغيير هذه الفكرة ترشدكم مدربة اللياقة البدنية الإسبانية جولي… إلى الفوائد التي يكتسبها الأطفال من الرقص.

1. يكتسبون ثقة أكبر بأنفسهم


الثقة بالنفس

إذا قلت لطفلك ستصبح مع الرقص أكثر ثقة بنفسك، قد يضحكه هذا، فرغم ما يزرعه في نفسه من الثقة، عرفيه أن الرقص أحد الأنشطة الاجتماعية اليوم. وسيشعر بممارسته أنه يملك فضاء عالياً وفسيحاً، ولن يكترث لأي عثرة في طريقه.

2. تقوى روابطهم الاجتماعية


الطفل الاجتماعي

الرقص يتيح لطفلك أن يصبح أكثر راحة اجتماعيًا. قد يكون الأمر صعبًا في البداية يبدأ الأمر بإيجاد شريك أو شريكة في الرقص، فساعديه لتقبل الموقف الجديد.

3. تزيد لياقتهم البدنية


اللياقة البدنية

الرقص يحافظ على نشاطهم ومبادرتهم في أي مشاركة، وسيزدادون لباقة وسوف يشعرون بالتحسن الجسدي، فالرقص لا يقل أهمية عن اللياقة البدنية.

4. يكتسبون روح الفريق


روح الفريق

حركات الطفل الذي يرقص، تتطلب منه فهم حركات شريكه، وتتبعها، وهذا هو مفهوم العمل الجماعي، الذي سيزرع في نفسه الحيوية لإنجاح أي مشروع مستقبلاً، فدروس الرقص المبكرة، سوف تفيده على المدى البعيد.

5. تجعله منضبطًا ويصغي لكلامك


الطفل الانضباطي

التزامه بمواعيد دروس الرقص، بعد الدوام المدرسي، يعني الانضباط، والاستماع للتعليمات الشيقة، وثقي تماماً أنه سيكون مهذباً في البيت وخارجه.

6. يمنحه اللباقة في التصرف


التهذيب في التعامل

مع الرقص سيتمكن من مواجهة المواقف التي تعترضه يومياً، أنت لا تريدين راقصاً محترفاً، بل طفلًا كله حيوية ولباقة، فالرقص سيعلمه كيفية المشي والجري والجلوس والحركة بشكل عام.

7. الرقص يعزز النمو


يساعد في نمو الطفل

تعزز التمارين والحركة المنتظمة بشكل إيجابي سرعة النمو في جسم الطفل، فينعم بجسم طبيعي وصحي، وهذا طبعاً سينتقل بالتأكيد إلى النمو العقلي وسيرفع من ذكائه.

8. سيقوي مهاراته التعليمية


يقوي المهارات التعليمية

الرقص بالتأكيد سيتطلب الكثير من العمل، سواء كان على موسيقا “البوب” أو أي موسيقا كلاسيكية أخرى، هذا الالتزام بالعمل سيعلم طفلك الديناميكية والحيوية للمثابرة حتى ينجح فيما بدأ به.

9. قد يحدد مستقبله الوظيفي


العمل في المستقبل

إذا كان طفلك جاداً في ممارسة الرقص كمهنة في وقت لاحق من حياته، فإن البدء مبكراً سيكون مفيداً. يمكن أن تغرس السنوات الأولى من دروس الرقص إحساسًا بالأداء والرغبة في القيام به بشكل صحيح، حيث يزداد وعيه بحركات جسمه.

10. زيادة المتعة والمرح!


يزيد متعة الطفل

سيشعر بسعادة لا مثيل لها فهو يتعلم ويمرح في الوقت نفسه، بحيث ينتظر دروس الرقص الأسبوعية التي سيواجه فيها أكبر تحد.

دبي – لينا الحوراني
id: 
1597828272452708100
article_city: 
article author: 
Youtube