القائمة إغلاق

ناصيف زيتون يصور بيروت بعز ألمها كأنها جنة عالأرض

08/26/2020 – 01:30

لم تحظ عاصمة عربية بما حظيت به بيروت من أغنيات وقصائد من فنّانين وشعراء لبنانيين وغير لبنانيين، وزاد الأمر في الفترة الأخيرة، بعد أن وقع انفجار مرفأ بيروت وخلف وراءه مئات القتلى وآلاف الجرحى.
منذ أسبوع أطلق الفنان السوري ناصيف زيتون أغنية “بيروت” عبر صفحته على “يوتيوب” حققت لغاية اليوم أكثر من 500 ألف مشاهدة أداها ناصيف بكل احساس، لخص من خلالها رؤيته نحو بيروت، التي عاش فيها وانطلق منها فنياً منذ أن طرقت قدماه خشبة برنامج “ستار أكاديمي”.

وبالرغم من معايشة ناصيف لفترات قاسية في بيروت، نتيجة ما يعصف بها من هزات سياسية، الا أن ناصيف يعتبر لبنان بلده الثاني وهو اختاره للعيش فيه، وبناء مستقبله الفني، ايمانا منه من أنه بلد الفن والجمال، حينما طرح أغنية “بيروت” علق عليها قائلا: “لمّا تطغى الإنسانية على أي إنتماء ثانِ، تصبح كل العواصم عواصمك وكل البيوت بيوتك!”.

ناصيف وصف بيروت بأنها أكثر من مجرّد أي مدينة فقال: “إنتي الإم اللي بتلم، إنتي الحرف، إنتي العلم، إنتي جنة ع الأرض يا بيروت”.
“انتي جنة ع الأرض يا بيروت” كانت الجملة الأكثر تداولاً من قبل رواد مواقع التواصل الاجتماعي، الذين رأؤوا أن بيروت حتى في دمارها هي جنة على الأرض، وناصيف أدى الأغنية بشكل مؤثر وبمشاعر مرهفة.
كليب الأغنية الذي تولى اخراجه ريشا سركيس كانت مشاهده موجعة بنقله صور لدمار ذلك اليوم المشؤوم، ابتعد فيه عن مشاهد الجرحى واظهار دمائهم، ركز على جمال بيروت وهي بعز دمارها وألمها، لينتهي الكليب بصوت ناصيف وهو يقول “يا حلوي يا بيروت” بشكل مؤثر مع صورة لجمال مرفئها خلال غروب الشمس.

تابعي المزيد: داليدا عياش تخصّ «سيدتي» بأول حوار بعد إصابتها بانفجار بيروت: رأيت الموت بعينيّ

لمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا أنستغرام سيدتي

ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر تويتر “سيدتي فن”

Ali Hallal
id: 
1598383709127539800
article_city: 
article author: