القائمة إغلاق

صابر الرباعي يعود إلى أغانيه القديمة في حفل افتتاح مهرجان الأغنيّة التونسية

04/02/2021 – 00:15

انطلق  مهرجان الأغنيّة التونسيّة في دورته العشرين بعد12 عاماً من الإنقطاع، وعاد المهرجان في سهرات  فنيّة تتواصلُ إلى يوم السبت. 

 

وكان الفنّان صابر الرباعي هو ضيف شرف السّهرة الأُولى، وقد اختار أن يشدو في وصلته ببعض أغانيه القديمة التّي اشتهر بها في بداياته على غرار “سلطان هواك” و”صرخة”التي كان فاز بها بالجائزة الأولى لإحدى الدّورات الأولى للمهرجان وهي من تلحين الرّاحل محمد علام وقال صابرعنها إنها” اغنية لن تموت”.

فتحي زغندة يحيي صلاح مصباح في الحفل
فتحي زغندة يحيي صلاح مصباح في الحفل

وقد ظهر صابر على مسرح “دار الأوبرا” بالمدينة الثقافيّة بتونس لابساً نظارات طبيّة وقدّم في الجزء التّاني من وصلتهمجموعة أغاني للمطربة التونسيّة الراحلة صليحة تكريماً لروحها،وهي فنّانة تونسيّة شهيرة تجسُّد في أغانيها “روح” تونس الأعماق ،وقد توفيّت ولم تبلغ الخمسين من العمر منذ أكثر من ستّين عاماً وبقيتْ أغانيها خالدة،وساهمت في تألّق الأغنيّة التونسية ذات التاريخ العريق ،وسبق لوردة الجزائريّة ولماجدة الرّومي ولهيام يونس انْ غنّين في حفلاتهنّ في تونس  بنجاح متفاوت بعض أغاني” صليحة “تحيّة منهنّ للجمهور التونسيّ وبُغية كسب ودّه ورضاه.

 

تكريم الفنّانة سُلاف

الفنانة سلاف ضيفة شرف السهرة الاولى
الفنانة سلاف ضيفة شرف السهرة الاولى

وفي الحفلة الأولى  لمهرجان الأغنيّة  الذّي ينتظمُ تحت إشراف وزارة الثّقافة  تمّ تكريم الفنانة “سُلاف”، وهي من المُطربات من جيل الرّاحلة “عُليّة” وغنّت بعض أغانيها  الشجيّة، ورغم تقدّمها في السن فقد نجحتْ في أداء وصلتها وأطربتْ.

 وتجدر الإشارة أنّ الفرقة المُوسيقيّة التّي رافقت مختلف المُطربين والمُطربات في حفلات المهرجان ضمّت أبرز العازفين  وأمهرهم وتناوب على إدارتها كلّ ليلة” مايسترو” طيلة حفلات المهرجان من بينهم أحمدة الشايبلي  ومحمد بوسلامة،وتداول الشبان ذكوراً وإناثاً المُشاركين في مختلف المُسابقات، ومن الملفت أن أحمد الرباعي، وهو ابن أخ صابر الرباعي ،مشارك في المهرجان بأغنية “نادم “

 

المسابقات

قدم صابر مجموعة من اغاني الراحلة صليحة
قدم صابر مجموعة من اغاني الراحلة صليحة

وتضمُّ المسابقات الأغاني الوتريّة  والأغاني المُلتزمة (الأغنية البديلة)،وأغاني الإبداع الحر” وكذلك معزوفات بلا غناء ،وكلّ سهرة من سهرات المهرجان  وإلى جانب مشاركة المتسابقين والمتسابقات من الهواة يغنّي ضيف شرف من المطربين والمطربات في وصلات رائقة  وكان الفنان صلاح مصباح هو ضيف السهرة الثانية وقد ظهر على المسرح مرتدياً “القشابية”،وهو لباس تقليدي وعلى رأسه الشاشية(الطربوش التّونسي) وقد غنى :”يلّي تبكي” و”أنا أسمر” و”قالت مستحيل” وقصيد” انا فقير”، وهو من شعر الراحل جعفر ماجد وتلحين فتحي زغندة.

المايسترو احمد الشايبي
المايسترو احمد الشايبي

وكان صلاح مصباح  ـ وكعادته ـ يطرّز وصلته بتعاليقه الناقدة لوضع الفن وذائقة الجمهور في أسلوب ساخر.

 

أغنية لـ “سيّدتي”

الفنان صلاح مصباح يغني في السهرة الثانية للمهرجان
الفنان صلاح مصباح يغني في السهرة الثانية للمهرجان

في سهرة الليلة الخميس ستكون هناك مفاجأة وتتمثل في تقديم أغنيّة ضمن المسابقة من شعر رجل سياسي هو حمة الهمامي زعيم “حزب العمال”، وهو حزب يساري معارض،فقد روى اليوم الخميس في برنامج” يوم سعيد” مع المذيع حاتم بن عمارة بالإذاعة الوطنيّة التّونسيّة أنه نشر قصيدة  بجريدة “المغرب”تحيّة لزوجته راضية النصراوي ،وهي مناضلة في مجال حقوق الإنسان وحقوق المرأة وقد أهداها القصيدة بمناسبة مرضها وتأثّراً منه لما أصابها.

الفنانة نوال غشام كانت من ضمن الجمهور الحاضر
الفنانة نوال غشام كانت من ضمن الجمهور الحاضر

وذكر حمّة الهمّامي أنّ صديقاً له هو منير الفلّاح اعلمه ان هناك مُلحنا هو  طارق ترجت اعجبته الكلمات فلحنها، ثم تمّ اعلام الزّعيم السياسي  بانّ الملحن سيشارك بها في مسابقة مهرجان الأغنيّة التونسيّة فقبل، وسيحضر الليلة رفقة زوجته رغم مرضها الحفل.

والقصيد بالعربية الفصحى ويحمل عنوان”سيّدتي”.

article_city: