القائمة إغلاق

توقف مباراة بايرن ميونخ وهوفنهايم مرتين بسبب اللافتات المسيئة

توقفت مباراة هوفنهايم وضيفه بايرن ميونخ اليوم السبت في المرحلة الرابعة والعشرين من الدوري الألماني لكرة القدم (بوندسليجا)، مرتين بسبب قيام مشجعي بايرن ميونخ برفع لافتة تسيئ إلى المستثمر ديتمار هوب الذي يدعم نادي هوفنهايم ماليا.

وبعد أن شهدت الثواني الأولى من الشوط الأول قيام جماهير بايرن بإطلاق ألعاب نارية، توقف اللعب في الدقيقة 65 عندما رفع المشجعون لافتات مسيئة للمستثمر هوب الذي كان حاضرا في المدرجات إلى جانب كارل هاينز رومينيجه الرئيس التنفيذي لبايرن، والذي عانق هوب واعتذر له.

وتوجه هانزي فليك المدير الفني لبايرن ميونخ باتجاه المدرجات والغعضب يبدو عليه وأشار للجماهير بضرورة الكف عن تصرفاتهم خاصة وأن بايرن متقدم بستة أهداف، ونجح بالفعل في إقناع المشجعين بالتوقف عن الإساءة ليتواصل اللعب على الفور.

وفي الدقيقة 77، توقف اللعب مجددا بسبب تجدد الإساءة ورفع اللافتات، وقد توجه فليك رفقة عدد كبير من لاعبي بايرن نحو المدرجات ثم تبعهم حسن صالح حميديتش مدير الكرة ببايرن ثم نزل رومينيجه إلى أرض الملعب متوجها للجمهور وتبعه أوليفر كان، قبل أن يغادر لاعبي الفريقين أرضية الملعب حيث أشار الحكم بتوقف المباراة.

وبعدها بدقائق عاد اللاعبون إلى الملعب وأبدوا اعتراضهم على تصرف الجماهير، من خلال تبادل تمرير الكرة في وسط الملعب وهو ما استمر طوال الـــ13 دقيقة المتبقية من زمن المباراة ليطلق بعدها الحكم صافرة النهاية معلنا فوز بايرن ميونخ 6 / صفر.

وفي 22 شباط/فبراير الجاري، توقفت أيضا مباراة بوروسيا مونشنجلادباخ أمام ضيفه هوفنهايم، ضمن منافسات الدوري، لعدة دقائق بعد أن هاجمت الجماهير ديتمار هوب.

وجرى إزالة اللافتات المسيئة من جانب الجماهير، إثر تدخل المشرفين على الاستاد حينها.

ووجه ماكس إيبرل المدير الرياضي لنادي مونشنجلادباخ، وقائد الفريق لارس ستيندل، خطابا للجماهير، حيث قال المذيع الداخلي للملعب: “غالبية المشاهدين هنا لا يريدون شيء كهذا”.

وكان الاتحاد الألماني قد أعلن في وقت سابق أن مشجعي بوروسيا دورتموند سيتم منعهم من دخول ملعب هوفنهايم في الموسم الثلاثة المقبلة، وذلك لتجاوزاتهم المتكررة في حق هوب، ويبدو أن لافتات جماهير مونشنجلادباخ جاءت ردا على ذلك القرار.

ويهاجم كل من مشجعي مونشنجلادباخ وبوروسيا دورتموند، هوب، قطب شركة البرمجيات (ساب)، بداعي أنه قضى على تقاليد نادي هوفنهايم تماما مثل شركة مشروبات الطاقة “ريد بول” التي هيمنت على تقاليد نادي لايبزيج.

Share and Enjoy !

0Shares
0 0
Youtube