القائمة إغلاق

 الملكة إليزابيث ستدخل فترة حداد لمدة 8 أيام على زوجها الأمير فيليب 

04/09/2021 – 22:45

حزن ملكة بريطانيا إليزابيث الثانية البالغة من العمر”94 عاماً” على زوجها الأمير فيليب الذي عشقته منذ مراهقتها بعمر ال17 عاماً عميق وكبير جداً.

فبحسب صحيفة “ديلي ميل” البريطانية،ستدخل الملكة إليزابيث الثانية التي لا تزال في قلعة وندسور في فترة حداد لمدة 8 أيام لن تقوم خلالها بالقيام بأي واجبات ومهام ملكية على زوجها الراحل الأمير فيليب “99 عاماً” الذي أعلنت وفاته ببيان ملكي منتصف نهار اليوم الجمعة،وأنزل علم القصر الملكي إلى منتصف السارية إثر إعلان وفاته .

وستستمر البلاد في حالة حداد لمدة 10 أيام حيث ستنزل الأعلام في أرجاء البلاد إلى منتصف السارية.

كما سيكون هناك حداد آخر لمدة 30 يوماً من قبل العائلة المالكة،حيث سيظهر الحرس الملكي بشريط أسود على سواعدهم طوال فترة الحداد،وقام العديد من المعزين من أبناء الشعب البريطاني بوضع الزهور ورسائل الحب والدعم لملكتهم المحبوبة وأميرهم المحبوب فيليب أمام قصر باكنغهام الملكي وقلعتي”بالمورال” و”وندسور”.

 

مكان دفنه

فضل الأمير فيليب الجنازة العسكرية على الجنازة الملكية-الصورة من أنستغرام
فضل الأمير فيليب الجنازة العسكرية على الجنازة الملكية-الصورة من أنستغرام

ومتوقع دفن الأمير فيليب في حدائق “فروغمور” بعد الصلاة عليه ووداعه في كنيسة سانت جورج بحدود عائلية محدودة بسبب جائحة فيروس كورونا.

ويبدو أن إقامة مراسم جنازة ملكية رسمية تتضمن أسطولاً من القوارب في نهر التايمز لإحياء ذكراه مهمة مستحيلة بسبب قيود الإغلاق العام المفروضة في أرجاء البلاد المفروضة،وقيل إن دوق أدنبرة الأمير فيليب لم تعجبه الفكرة لأنه يفضل على الجنازة الملكية أن تقام له جنازة عسكرية مقتصرة على حضور محدود من أفراد عائلته المقربين فقط.

 

وداع بوريس جونسون للأمير فيليب

الحزن يسود المملكة المتحدة على رحيل الأمير فيليب-الصورة من موقع العائلة المالكة
الحزن يسود المملكة المتحدة على رحيل الأمير فيليب-الصورة من موقع العائلة المالكة

وقام رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون بقول كلمة خاصة للأمة البريطانية قائلاً: ” نشكر كأمة وكمملكة على الحياة والأعمال غير العادية للأمير فيليب ،دوق أدنبره”.

وأضاف: ” نتذكر الدوق على كل هذا،وقبل كل شيء لدعمه الثابت لصاحبة الجلالة الملكة ،ليس فقط كقرينها إلى جانبها في كل يوم من أيام حكمها ،ولكن بصفته زوجها (قوتها وبقائها) لأكثر من 70 عاماً”.

وختم قائلاً: ” إلى جلالة الملكة وعائلتها ،يجب أن تتحول أفكار أمتنا اليوم،لأنهم فقدوا ليس فقط شخصية عامة محبوبة ومحترمة للغاية،ولكن زوجاً مخلصاً وأباً فخوراً ومحباً،وجداً ،وفي السنوات الأخيرة جداً أكبر لأبناء أحفاده”.

وأشاد بوريس جونسون بخطط دوق أدنبره وأعماله الذي شكل وألهم حياة عدداً لا يحصى من الشباب .

 

article_city: 

Share and Enjoy !

0Shares
0 0
Youtube